تخطى إلى المحتوى

الحكومة العراقية مصممة على خروج قوات التحالف

– قالت الحكومة العراقية إنها سترد الجميل لقوات التحالف الدولي لدورها في محاربة تنظيم داعش، و في الوقت نفسه انتقدت المسؤولين الأمريكيين لتأخرهم في إجراء حوار ثنائي.

ووفقا لتصريحات مستشار الأمن القومي، قاسم الأعرجي، في مؤتمر حوار بغداد الدولي، فإن الحكومة ستعقد اتفاقيات أمنية مع دول التحالف الدولي بقيادة أمريكا، مؤكدا على استمرار العلاقات معها في حال انسحابها من البلاد.

وأشار الاعرج إلى أن قوات داعش ما تزال توجد في بعض الأماكن النائية، والأجهزة الأمنية والاستخباراتية لديها معلومات، وسوف تقوم باستهداف التنظيم وذلك لأن القوات العراقية تطورت تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة ولديها خبرة في مواجهة التنظيمات.

في الوقت الذي أكد فيه المستشار الأمني لرئيس الوزراء، خالد اليعقوبي، أن العلاقة بين أمريكا والعراق شائكة، ولا يمكن تبسيطها بالجانب العسكري، و ورغم ارتباط العراق مع الولايات المتحدة بعقود تسليح كبيرة، وصف الولايات المتحدة بالأنانية لأنها دائما ما تتعامل وفق حسابات سياسية.

وأكد اليعقوبي على على أهمية الحوار مع الولايات المتحدة الذي يوفر مرونة ومساحة أوسع للحكومة العراقية والقوى السياسية.

اقرأ:  مسؤولون أمريكيون: 5 آلاف مقاتل من حماس يتحصنون في هذه المناطق بغزة

اترك تعليقاً