تخطى إلى المحتوى

سكاي أكتيف من مازدا … مبدأ العمل ومزايا النظام

أثبتت شركة مازدا على مر السنين نجاحها وتفوقها بنماذج سيارات رائعة متكاملة من مختلف النواحي، إذ تحتل سيارات مازدا مكانة مرموقة لدى عشاق السيارات اليابانية والعالمية بشكلٍ عام، جاء هذا النجاح الباهر ثمرة لعمليات البحث والتطوير المستمرة على مركباتها وخصوصاً المحركات، ولعل أهم التطويرات التي أدخلتها مازدا على مركباتها هي تقنية سكاي اكتيف التي ساهمت وبشكلٍ كبير برفع قدرة المحرك وخفض مستوى استهلاك الوقود، فما هي الية عمل سكاي اكتيف مازدا وكيف ساهمت هذه التقنية بتحسين أداء سيارات مازدا بشكلٍ عام؟ هذا ما سنتعرف عليه في مقال اليوم.

نبذة عن تقنية سكاي اكتيف

محرك مازدا
اكتسبت محركات سكاي آكتيف من مازدا شهرة كبيرة

بعد أن بدأ الأفراد يميلون نحو امتلاك سيارات كهربائية بهدف توفير الوقود، حاولت شركات السيارات ألا تخسر سوقها وسعت جميعها بلا استثناء إلى جعل سياراتها أكثر اقتصادية، وهنا فكرت مازدا بتحسين مستوى صرف سياراتها للوقود دون التأثير على قوة المحرك، وساهمت تقنية سكي اكتيف بتحسين مستوى صرف الوقود بنسبة 15% وبذات القدر زيادة عزم المحرك.

مبدا عمل سكاي اكتيف

من المؤكد أن محركات سكاي اكتيف في مازدا تعمل بشكلٍ مختلف عن باقي محركات السيارات، وتالياً آلية العمل التي تقوم عليها محركات مازدا سكاي اكتيف:

نسبة ضغط المحرك

قامت مازدا برفع نسبة ضغط المحرك، وهذا يولد وبكل تأكيد طاقة أكبر في غرفة الاحتراق، فكلما زادت نسبة الضغط زادت معها الطاقة الناتجة، لكن نسبة الضغط المرتفعة هذه ستتسبب غالباً في ارتفاع حرارة المحرك وسماع أصوات طقطقة مزعجة تحدث عادةً بسبب اشتعال خليط الوقود والهواء في وقت مبكر داخل غرفة الاحتراق لذلك، قامت مازدا باتباع بعض الأساليب المبتكرة لتبريد المحرك والتخلص من مشكلة الأصوات.

نظام حقن الوقود والمكابس

سيارة بنظام سكاي اكتيف
ساهمت تقنية سكي اكتيف بتوفير استهلاك الوقود بشكلٍ كبير

للتخلص من مشكلة الأصوات التي تحدثنا عنها أعلاه قامت مازدا بتغيير نظام حقن الوقود، ليصبح بشكل مباشر داخل السلندر، بالإضافة إلى سحب البنزين من الأسطوانة على مراحل والحفاظ على خليط الوقود والهواء بحرارة ثابتة دائماً، أيضاً قامت مازدا بتعديل شكل البستون وتم تفريغه من الجزء العلوي ليقوم باحتواء أي احتراق قد يحدث.

اقرأ:  أنواع وأسعار سيارات السيدان المطروحة في الإمارات لعام 2022

نظام العادم

نظام العادم كان أيضاً من ضمن التعديلات التي أجرتها مازدا على محركاتها، فقد تم استبدال النظام التقليدي بالهيدرز الذي يُستخدم عادةً في السيارات الرياضية، الأمر الذي جعل تصريف الحرارة أسرع وأبعد عن المحرك بفضل أسطوانات العادم الطويلة، ومع أن معظم الأفراد لا يفضلون الهيدرز بسبب الانبعاثات الغازية الصادرة عنها، إلا أن نظام الحقن المباشر الذي تحدثنا عنه مسبقاً قام بحل مشكلة الانبعاثات بشكل كامل.

مضخة الزيت والماء

للتأكد من أن قدرة مضخات الزيت والماء ستتناسب مع التغييرات التي أجرتها مازدا، قامت الشركة بتحسين كفاءة مضخة الزيت بنسبة 74 ٪، وكفاءة مضخة المياه بنسبة 31٪، ومن ثم تقليل درجة الاحتكاك بين أجزاء المحرك، مثل قضبان البستون والعمود المرفقي بنسبة 25٪.

وبهذا تمكنت محركات مازدا بتكنولوجيا SKYACTIV من توليد قوة أكبر وتقليل نسبة صرف الوقود، وذلك بحد ذاته إضافة مميزة من الممكن أن تفتح باباً لثورة تكنولوجية تغير من المفهوم التقليدي لمحركات الاحتراق.

إلى هنا وينتهي مقالنا الذي سلط الضوء على تكنولوجيا مازدا سكاي أكتيف وآلية عملها في المحركات، آملين أن يكون المقال مفيداً وشاملاً لكافة المعلومات التي قد تهمكم عن هذه التقنية، كذلك ننصحكم بزيارة مدونة السيارات من دوبيزل والاطلاع على العديد من المقالات المميزة التي تنشر بشكلٍ يومي.

اترك تعليقاً