تخطى إلى المحتوى

قصة كوكسال بابا ومرضه النادر

قصة كوكسال بابا واحدة من القصص التي تصدرت مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة خلال الأونة الأخيرة، بمرضه النادر الذي تسبب في شهرته، الأمر الذي كان من شأنه أن يتسائل الكثير عن مرضه.

قاده مرضه النادر إلى طريق الشهرة، ليصبح من المشاهير المعروفة حول العالم، ليتهافت المواطنين على مقابلته وإلتقاط الصور التذكارية معه.

قصة كوكسال بابا

تتلخص قصة كوكسال بابا في مرضه النادي الذي أثر على عملية النمو، ليتسبب في قصر قامته، فشاء القدر أن يكون ذاك المرض هو السبب في شهرته الواسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

بكتاش أوغلو الشهير بكوكسال بابا، والذي يبلغ من العمر 46 عامًا، حيث بدأت شهرته في عام 2016 بعدد من مقاطع الفيديو الطريفة ليرسم البهجة في نفوس متابعيه، على الرغم من امتلاكه قصة حزينه وهي مرضه الذي وضعه في الكثير من المواقف التي كانت تثير غضبه كثيرًا.

مرض كوكسال بابا

يعاني كوكسال بابا، من متلازمة هتشينسون جيلفورد بروجيريا التي تعد من أبرز الحالات الوراثية النادرة والتي تشبه الشيخوخة المبكرة، ما يؤدي إلى قصر القامة وانخفاض الوزن.

لن تتوقف قصة كوكسال بابا عن هذا وحسب، بل استغل شهرته وقرر المضي قدمًا في طريقه على الرغم من الصعوبات التي واجهته في حياته، ليمتلك مطعمًا في مسقط رأسه في طرابزون ويعتبر المكان الأكثر جذبًا للاعبي النادي التركي طرابزون.

كان قد بدأ حياته المهنية في سن الـ 20، ليتقاعد ويبتعد عن الملاكمة في عام 2010 بعدما استطاع أن يفوز ببطولة الملاكمة التركية للناشئين لمدة 3 سنوات على التوالي.

اقرأ:  تنسيق كلية تربية تعليم ابتدائي 2023-2024 علمي وأدبي بالدرجات

اترك تعليقاً