تخطى إلى المحتوى

محافظ بورسعيد و رئيس الجامعة يفتتحان فعاليات يوم "هندسة بورسعيد"

افتتح اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، و الدكتور أيمن محمد إبراهيم، رئيس جامعة بورسعيد، اليوم الإثنين، فعاليات يوم “هندسة بورسعيد” النسخة الرابعة عشر، وذلك بمشاركة ١١ جامعة و٦٣ مشروعا للطلاب من كليات الهندسة علي مستوي الجمهورية، و ذلك بحضور النائب الدكتور عاطف علم الدين، عضو مجلس الشيوخ، والدكتور جلال سالم نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، والدكتور راوية رزق نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والدكتوره هبه عبد المعاطي، وعدد من قيادات الجامعة ورجال الأعمال والشركات الراعية.

وخلال كلمته أعرب محافظ بورسعيد عن سعادته بالمشاركة في هذا الحدث العلمي الذي يأتي مواكبا لما تشهده الدولة المصرية من تنمية على جميع الأصعدة، مؤكدا علي اثبات جامعة بورسعيد انها في المقدمة و شريك رئيسي في التنمية، والطلاب هم عماد المجتمع ومن بنوا الماضي والحاضر وسيبنون المستقبل، فهم أحد الأسباب الرئيسية في نجاح المشروعات العملاقة التي تشهدها مصر، موجهًا الشكر لرئيس الجامعة على مشاركة جامعة بورسعيد في مختلف الفعاليات والخطط التنموية التي تتولاها الدولة.

وأشار محافظ بورسعيد الي قوة وعظمه الدولة المصرية علي مستوي العالم، سواء من وقت أجدادنا وحتي الوقت الحالي بالعلم الحديث وتأهيل الطلاب لسوق العمل واكتساب الخبرات لتحقيق رؤية مصر نحو التنمية والتقدم، مشيدا باختيار شعار المؤتمر الذي يربط بين تاريخ وعظمه وحضارة مصر وأجدادنا في السابق، وعظمه مصر في الحاضر نحو التنمية المستدامة وبناء الدولة المصرية الجديدة والربط بين التنمية المستدامة والتعليم لمواكبة التطورات وسوق العمل.

وتفقد محافظ بورسعيد عدد من المشاريع الطلاب، و الخريجين واشاد المحافظ بهذه المشاريع التي تواكب روح العصر و بالفكر العالي والمستوى المرتفع للطلبة، والتي تجسد في مشروعات التخرج المقدمة منهم، مؤكدًا أنها تلعب دور أساسي في تحقيق التنمية بمختلف المجالات.

اقرأ:  4 أدوية أساسية لعلاج النوبة القلبية

وشهدت الفعاليات عرض فيلمين لتوثيق إنجازات الدولة و توعية المواطن بالتنمية التي تحدث على أرض الدولة، والمشروعات التنموية والخدمية العملاقة وغير المسبوقة والتي ساهمت في تطوير وتنمية الخدمات المقدمة للمواطن.

وخلال كلمته رحب رئيس جامعة بورسعيد بمشاركة اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد كما رحب بالحضور جميعا من رجال الصناعة ورعاة اليوم و الطلاب صناع هذا الحدث الكبير، كما قدم رئيس جامعة بورسعيد الشكر لكل القائمين على يوم هندسة بورسعيد ذلك الحدث الكبير ومقدما الشكر لعميد كلية الهندسة والدكتورة منسق اليوم والطلاب منظمي هذا الحدث الهندسي الصناعي الكبير.

ووجه رئيس جامعة بورسعيد كل الشكر لمحافظ بورسعيد علي رعايته لهذا الملتقي وفعاليات يوم هندسه بورسعيد الحدث السنوي العلمي الصناعي الكبير بجامعة بورسعيد هو أكبر وأهم حدث هندسي على صعيد الجامعات المصرية كونه يمثل رؤية لمستقبل جديد تقوم على التعاون بين قطاع الصناعة والجامعة و تحفيز الجيل الجديد من المهندسين لتطوير المشروعات الهندسية وحلقة وصل بين الجامعة والمجتمع من خلال رؤية تخدم المجتمع المصري مشيرا الي مشاركه ٦٣ مشروعا هذا العام ومشاركة ١١جامعة العام مقارنة بالعام الماضي ٥٣مشروعا، متمنيا كل التوفيق لجميع الطلاب بجامعات مصر.

كما رحب عميد كلية الهندسة بحضور محافظ بورسعيد ورئيس جامعة بورسعيد، لهذا الكرنفال تعليمي العلمي لجميع الطلاب من مختلف جامعات مصر، حلوان وبنها والمنصورة والقاهرة وأكاديمية دمياط، المشاركين بعدد من المشاريع الذي تؤكد علي عظمه فكر وتصميم الطلاب لتحقيق رؤية مصر ٢٠٢٠ لتحفيز الابتكار وربطه بالتربية والتعليم.

هذا وشهدت فاعليات اليوم تبادل محافظ بورسعيد ورئيس جامعة بورسعيد الدروع، وتكريم عدد من الشركات الراعية ليوم هندسة ومقدرا مشاركتهم البناءة وحرصهم على ربط التعليم العالي وخاصة الهندسي بالصناعة وسوق العمل، ومنها مصنع كابسي، وشركة غاز مصر، وشركة NTRA وشركة الفتح، وأكاديمية Osool.

اقرأ:  وصول جثمان حلمي بكر لـ مسجد السلام لبدء صلاة الجنازة

اترك تعليقاً