تخطى إلى المحتوى

هل امتحان الدور الثاني على الترمين؟ وصعبة أم سهلة؟ وما شروط النجاح فيه؟

أوضحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني هل امتحان الدور الثاني على الترمين الأول والثاني أم أنها تقتصر على أحدهما فقط، مبينة ما شروط النجاح فيه، في الوقت الذي يرتاب فيه الطلاب من أن تكون أسئلتها صعبة فيضطرون للإعادة.

هل امتحان الدور الثاني على الترمين؟

وكشفت الوزارة عن آلياتها لعقد امتحانات الملاحق لطلاب المدارس في كافة المراحل التعليمية لجميع الصفوف من الرابع، الخامس والسادس الابتدائي، مرورًا بالصف الأول، الثاني والثالث الإعدادي، وانتهاءً بسنة أولى وتانية ثانوي.

وأكدت الوزارة أن امتحان الدور الثاني على الترمين ولا يقتصر على الفصل الدراسي الأول وحده أو الثاني فقط، وبالتالي سيمتحن الطالب في كلا الفصلين الدراسيين معًا.

هل يوجد دور ثاني للصف الأول الثانوي؟

وتساءل الطلاب هل يوجد دور ثاني للصف الأول الثانوي؟ فقد أكدت الوزارة أن الطالب الذي يرسب في امتحانات الدور الأول بمادة أو اثنتين يخوض امتحانات الملاحق.

وبالتالي فإن الصف الأول الثانوي يوجد له دور ثاني في حال عدم حصول الطالب على 50% من امتحان نهاي العام الدراسي.

شروط النجاح في الدور الثاني

وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أن من شروط النجاح في الدور الثاني حصول الطالب على 50% على الأقل في المادة والمجموع الكلي للمواد المضافة للمجموع.

الرسوب في الدور الثاني

والحالة التي يكون فيها الرسوب في الدور الثاني بأي من الصفوف الدراسية هي رسوب الطالب في أكثر من مادتين في امتحانات الدور الأول، أو حصوله في مادة أو اثنين من اختبارات الملاحق على درجات أقل من 50%.

المواد المسموح بها في الدور الثاني

وأما عدد المواد المسموح بها في الدور الثاني الإعدادي فهما مادتين فقط للصف الأول، الثاني وكذلك الثالث ليتمكن الطالب من دخول امتحانات الملاحق، وأكثر من ذلك سيعرضه للرسوب وإعادة السنة.

اقرأ:  الدرس الأول دراسات اجتماعية للصف السادس الابتدائي الترم الأول 2024 (المنهج الجديد)

أما إذا رسب الطالب في مادة واحدة في الإعدادية فيسمح له في هذه الحالة بدخول امتحانات الملاحق وإذا نجح فيها ينتقل إلى الصف التالي، وإذا كان في السنة الثالثة فينتقل للصف الأول الثانوي.

هل امتحانات الدور الثاني صعبة؟ 

ويخشى الطلاب الذين قضوا عامًا درسيًا كاملاً في المذاكرة من الرسوب وإعادة السنة، متساءلين هل امتحانات الدور الثاني صعبة؟ ويتوقف ذلك على واضعو الأسئلة، ولكنها غالبًا ما تكون أسهل من الدور الأول.

 

اترك تعليقاً